من ذاكرة الحرب العراقية - الايرانية

مشاة و دروع و قوات خاصة
أضف رد جديد
ابن بغداد
Captain - Naqib
Captain - Naqib
مشاركات: 769
اشترك في: الأحد ديسمبر 02, 2012 12:54 pm

من ذاكرة الحرب العراقية - الايرانية

مشاركة بواسطة ابن بغداد » السبت أغسطس 17, 2013 3:41 pm

على رغم من انها تعتبر من اطول الصراعات الحديثة التي شهدها القرن العشرين الا ان حرب الخليج الاولى لم تحظى بزخم اعلامي يوازي حجم البلدين الذان دخلا في صراع فكري وسياسي وعسكري و بشري واقتصادي وثقافي مدة تسعة اعوام بداية من ايلول 1980 وحتى اب 1988 . ربما لان الطرفيين ليسا من اللاعبين الاساسين على المسرح العالمي او انهما من الانظمة الشمولية التي لا تقبل بصور الهزيمة او تصورها على انها فتح مبين . او ربما كان هذا جزء من خطة دولية تهدف الى ابقاء هذا النزاع المرير بعيدا عن الانظار ليستمر اكثر فاكثر . لكن هذا لايعني عدم وجود مادة ارشيفية صورة ايام الحرب الطويلة سواء اكانت من كلا الطرفين ام من اطراف اخرى فالصحفي او المراسل الاجنبي هو عين مجردة تنقل الحدث كما هو للمشاهد و القارى والمستمع ولاجهزة الاستخبارات الدولية . سنمر على بعض من احداث هذه الحرب ولن نلبس ثوب الانحياز لهذا او لذاك انما نريد ان نقف على المعارك التي دارت و الانتصارات و الانكسارات التي حصلت للعراقيين والايرانيين على حد سواء واذكر ان النصر في الحرب يعني هزيمة في الانسانية .


صورة

ابن بغداد
Captain - Naqib
Captain - Naqib
مشاركات: 769
اشترك في: الأحد ديسمبر 02, 2012 12:54 pm

Re: من ذاكرة الحرب العراقية - الايرانية

مشاركة بواسطة ابن بغداد » السبت أغسطس 17, 2013 3:47 pm

الجزء الثالث من الفلم التسجيلي ( فصول من قادسية صدام ) طبعا الفلم يمثل وجهة النظر العراقية انذاك . هذا الجزء يصور اللحظات الاولى لانطلاق الحرب والضربة الجوية العراقية الاولى على المطارات الايرانية و عملية التوغل التي قامت بها القوات العراقية داخل العمق الايراني في القاطع العمليات الاوسط تحديداً .


ابن بغداد
Captain - Naqib
Captain - Naqib
مشاركات: 769
اشترك في: الأحد ديسمبر 02, 2012 12:54 pm

Re: من ذاكرة الحرب العراقية - الايرانية

مشاركة بواسطة ابن بغداد » السبت أغسطس 17, 2013 8:46 pm

في الجزء الرابع من الفلم الوثائقي العراقي تتوالى الانتصارات السريعة التي تحققها القطعات العراقية في القاطع الاوسط وتحديدا الهجوم الذي نفذته صبيحة يوم 9/24 تمكنت فيه من اقتحام مدينة ( قصر شيرين ) التي تبعد عن الحدود العراقية اكثر من 10 كلم . قصر شيرين مدينة ايرانية اغلب سكانها من الاكراد الذين لم يتوافقوا مع طهران طيلة حكم الشاه و نظام الجمهورية الاسلامية فيما بعد وهذا الامر احسنت القوات العراقية استغلاله جيدا .


ابن بغداد
Captain - Naqib
Captain - Naqib
مشاركات: 769
اشترك في: الأحد ديسمبر 02, 2012 12:54 pm

Re: من ذاكرة الحرب العراقية - الايرانية

مشاركة بواسطة ابن بغداد » السبت أغسطس 17, 2013 9:05 pm

يستقبل اهالي مدينة قصر شيرين القوات العراقية استقبال الفاتحين وتنهار المقاومة الايرانية البسيطة امام عنصر المباغته والزخم الكبير الذي اندفع به الجيش العراقي نحو العمق فتسقط المدن الايرانية الواحدة تلو الاخرى ( قصر شيرين و سومار وكيلان وصولا الى سربيل زهاب ) لتنتقل العملية العسكرية البرية الى القاطع الجنوبي حيث الهدف الاهم من الحملة العراقية و تزحف القطعات العراقية بأتجاه مدينة المحمرة العربية على امل ان تجد ما وجدته في الايام السابقة .


ابن بغداد
Captain - Naqib
Captain - Naqib
مشاركات: 769
اشترك في: الأحد ديسمبر 02, 2012 12:54 pm

Re: من ذاكرة الحرب العراقية - الايرانية

مشاركة بواسطة ابن بغداد » السبت أغسطس 17, 2013 9:24 pm

يصور الجزء السادس من الفلم الوثائقي الحكومي العراقي جانب من القتال الذي دار بين القوات العراقية المتقدمة مع الوحدات الايرانية المدافعة عن مدينة المحمرة . مالم يلاحظه القادة العراقيين انها المرة الاولى التي تظهر مقاومة ايرانية خارج المدينة الامر الذي يشير الى ان الايرانيين بدأوا يستجمعون قواهم . اقتحمت الدبابات العراقية الميناء الصغير للمدينة بعد مناوشات بسيطة و فرضت حصار على المدينة استمر طيلة اسبوعين . اشتركت القوات الخاصة العراقية لاول مرة في اقتحام المدينة ودارت معارك شوارع بين الطرفين ويقال ان القتال وصل الى مرحلة من غرفة الى غرفة اخرى .




ابن بغداد
Captain - Naqib
Captain - Naqib
مشاركات: 769
اشترك في: الأحد ديسمبر 02, 2012 12:54 pm

Re: من ذاكرة الحرب العراقية - الايرانية

مشاركة بواسطة ابن بغداد » السبت أغسطس 17, 2013 9:59 pm

في الرابع والعشرين من شهر تشرين الاول عام 1980 اعلنت القوات العراقية انها دخلت مدينة المحمرة او خرمشهر بالتسمية الفارسية واستمر القتال داخل المدينة حتى السادس والعشرين من الشهر نفسه حيث استولى العراقيين على المدينة بشكل كامل مع بقاء جيوب مقاومة ايرانية استمر لايام .ليأتي الدور بعد ذلك على مدن ( الشوش و سوسنكرد ) حتى مشارف (ديزفول و الاهواز ) كبرى المدن العربية في ايران . الى الجنوب من المحمرة تشرع القوات العراقية في عملية السيطرة على مدينة عبادان الاستراتيجية وتبدأ بمد الجسور لامداد القوات المتقدمة وستصبح المدينة بين فكي كماشة و تحت ضغط القصف المدفعي و الجوي العراقي .




ابن بغداد
Captain - Naqib
Captain - Naqib
مشاركات: 769
اشترك في: الأحد ديسمبر 02, 2012 12:54 pm

Re: من ذاكرة الحرب العراقية - الايرانية

مشاركة بواسطة ابن بغداد » السبت أغسطس 17, 2013 11:02 pm

بعد العبور الناجح للضفة الثانية من نهر الكارون و القصف المدفعي المركز تمكنت القوات العراقية من الوصول الى تخوم مدينة عبادان الاستراتيجية . كانت الحلقة الاهم و ربما المكسب الحقيقي الذي يمكن ان يتحول الى ورقة رابحة بيد الجانب العراقي في التفاوض لانهاء العمليات العسكرية و اعادة صياغة اتفاقية الجزائر الموقعة عام 1975 من جديد . لكن الايرانيين عقدوا العزم على ان لايخسروا هذه المدينة مهما كلفهم الثمن . وبالتزامن مع الاجتياح العراقي العسكري لهذه المناطق اندلعت سلسلة من المظاهرات لعرب الاحواز للمطالبة بحقوقهم هناك تخللتها اعمال عنف استهدفت منشأت اقتصادية و عسكرية تبنتها لاحقاً منظمة عرفت بأسم ( جبهة تحرير عربستان ) . لقد اصبح مصفى عبادان ثالث اكبر مصفى نفطية بالعالم ومطارها و مينائها العملاق تحت التهديد المباشر .


ابن بغداد
Captain - Naqib
Captain - Naqib
مشاركات: 769
اشترك في: الأحد ديسمبر 02, 2012 12:54 pm

Re: من ذاكرة الحرب العراقية - الايرانية

مشاركة بواسطة ابن بغداد » السبت أغسطس 17, 2013 11:46 pm

تستمر الحملة العسكرية العراقية على مدينة عبادان ويستمر عناد الفرس ورغم ان هذه المدينة هي الهدف الرئيسي للعراقيين لكنها ضلت صامدة بوجه الهجمات العراقية التي بدأت تحث الخطى نحو احتلال مدن ديزفول و شوشتر و الاهواز لقطع طريق الامدادات الايراني بأتجاه المدينة المحاصرة و حدث ان قامت القوات الايرانية بمشاركة الطيران الحربي بأول هجوم مضاد ناجح تمكنت فيه من صد القطعات العراقية المتقدمة لكنها لم تدفعهم الى التراجع ولا لفك الحصار عن مدينة عبادان . مازاد الامر صعوبة على العراقيين هو ماظهر من مقاومة ايرانية في داخل المحمرة كانت تشير الى عدم السيطرة بشكل مطلق على هذه المدينة . رمى العراقيين بثقلهم ولعبوا بكل الاوراق من اجل احتلال عبادان فشاركت قطع البحرية في فرض الحصار على الميناء و استهدفت الصواريخ البعيدة المدى ارض ارض القواعد الخلفية للقوات الايرانية .


ابن بغداد
Captain - Naqib
Captain - Naqib
مشاركات: 769
اشترك في: الأحد ديسمبر 02, 2012 12:54 pm

Re: من ذاكرة الحرب العراقية - الايرانية

مشاركة بواسطة ابن بغداد » السبت أغسطس 24, 2013 1:55 am

تحاول القوات العراقية احكام سيطرتها على مدينة المحمرة والتخلص من المدافعين داخلها اما على الجانب الاخر يقاتل من بقي من الجنود الايرانيين بضراوة وتهدف الخطة الايرانية الى مشاغلة العراقيين اطول وقت ممكن لحين التمكن من القيام بهجوم مضاد على امل استرداد ما سقط بيد العراقيين او ايقافهم بعيدين عن المدن المهمة على اقل تقدير . تأخرت القوات العراقية عن توقيات الخطة المرسومة لها فيتطلب الامر اشراف مباشر من صدام حسين الذي زار محافظة ميسان و منطقة الاهوار الحدودية والقريبة من الجانب الايراني للاطلاع على واقع سير العمليات على الارض والقى خطاب هدف من خلاله الى تحريك المشاعر القومية لسكان الاحواز العرب قائلا : نخص بالذكر شعبنا العربي في عربستان بأنه عليه ان يتهيء لممارسه حقوقه الوطنية والقومية على ارضه . فرد الخميني : هل ان شباب الاهواز ماتوا حتى تنجح القوات العراقية في احتلال المدينة ؟ في هذا الوقت يتجمع الايرانيين في الساحات العامة لحفر الخنادق واقامة المتاريس و منع الشباب القادرون على حمل السلاح من مغادرة المدينة . لقد وصل الى طهران اول وفد مساعي حميدة بين الطرفين


Desert_Eagle
Sergeant - Arif
Sergeant - Arif
مشاركات: 317
اشترك في: الأربعاء أغسطس 15, 2012 7:31 pm
مكان: Basra, Iraq

Re: من ذاكرة الحرب العراقية - الايرانية

مشاركة بواسطة Desert_Eagle » السبت أغسطس 24, 2013 2:23 am

عاشت أيدك أخي العزيز على هذه الفيديوات الرائعة بارك الله بجهودك يا ورد.

ابن بغداد
Captain - Naqib
Captain - Naqib
مشاركات: 769
اشترك في: الأحد ديسمبر 02, 2012 12:54 pm

Re: من ذاكرة الحرب العراقية - الايرانية

مشاركة بواسطة ابن بغداد » السبت أغسطس 24, 2013 2:46 am

تتحرك قوات عراقية مدعومة بالدبابات و المدافع بأتجاه ديزفول بعد ان كانت قد تمكنت سابقا من السيطرة على عدة مدن اهمها سوسنكرد ( الخفاجية ) والشوش ( السوس ) و ميشان ( الحويزة ) و فرح اباد ( الحميدية ) واندمشك ( الصالحية ) و شاديكان ( الفلاحية ) وغيرها من المدن . تحدثت بعض المصادر ان ما حصل من تراجعات هو خطة منسقة وضعها قادة الجيش الايراني بالتنسيق مع الرئيس ( بني صدر ) لكسب الوقت و ابعاد القطعات العراقية عن خط شروعها ومراكز الامدادات . كما حصل في قصر شيرين يستقبل السكان العرب لهذه المدن بالفرح والسرور . اليوم الخامس عشر من شهر تشرين الاول عام 1980 يأتي ومعه أول هجوم ايراني مضاد كان الهدف منه عكس سير الاحداث بأتجاه الاراضي العراقية واحتلال مدينة العمارة الجنوبية . نجح الهجوم في ايقاف الزحف و فشل في اداء المهمة . لقد اصبحت ديزفول بعيدة عن يد العراقيين والايرانيين دخلوا اجواء الحرب .



صورة العضو الشخصية
TangoIII
Lieutenant Colonel - Muqqadam
Lieutenant Colonel - Muqqadam
مشاركات: 14773
اشترك في: الثلاثاء أكتوبر 12, 2010 6:11 pm
مكان: some where out home
اتصال:

Re: من ذاكرة الحرب العراقية - الايرانية

مشاركة بواسطة TangoIII » الثلاثاء فبراير 19, 2019 11:57 pm





أضف رد جديد

العودة إلى “Army الجيش العراقي\القوات البرية”