أخبار من القطاع النفطي

استريح اغاتي، و اشرب جاي و سولف
قوانين المنتدى
أضف رد جديد
صورة العضو الشخصية
التوبوليف العراقية
Lieutenant Colonel - Muqqadam
Lieutenant Colonel - Muqqadam
مشاركات: 2682
اشترك في: السبت نوفمبر 27, 2010 6:29 pm
مكان: Dubai - UAE

Re: أخبار من القطاع النفطي

مشاركة بواسطة التوبوليف العراقية » السبت يوليو 13, 2013 10:53 pm

تعاني الهند من ازمة وشحة وقود كبيرة وهي في بداية نهضة عمرانية واقتصادية .. واحسن فرصة الان للعراق ان يطور علاقته مع هذه الدولة ويستفاد من ابحاثها ومنتجاتها على كافة الاصعدة وان يطورها كسوق نفطية بعد ان كانت تعتمد على ايران نفس الحال مع الباكستان - كوريا الجنوبية - الصين واليابان او ما يعرف بالسوق الشرقي لانه سوق متنامي وجيد الان وفي المستقبل ..
المعرفة تسبق النصر، والجهل يسبق الهزيمة

صورة العضو الشخصية
TangoIII
Lieutenant Colonel - Muqqadam
Lieutenant Colonel - Muqqadam
مشاركات: 14716
اشترك في: الثلاثاء أكتوبر 12, 2010 6:11 pm
مكان: some where out home
اتصال:

Re: أخبار من القطاع النفطي

مشاركة بواسطة TangoIII » الجمعة يوليو 26, 2013 9:53 am

العراق ثالث اكبر مصدر للنفط في العالم

بغداد / المدى برس

أكد صندوق النقد الدولي، امس الأربعاء، أن العراق بات واحداً من الدول الرائدة بالإنتاج النفطي، إذ يحتل المرتبة الثانية كأكبر منتج للنفط في منظمة الاوبك وثالث أكبر مصدر عالمي والخامس على صعيد الاحتياطيات بنحو 143 مليار برميل، وفي حين توقع استمرار التوسع بالإنتاج النفطي العراقي على المدى المتوسط ليكون من المساهمين الأساسيين بتجهيز السوق الدولية بالنفط برغم ما يaانيه من تحديات، بين أن البلاد تواجه تحديات مالية كبيرة بعد ثلاثة عقود من الحصار والحروب إذ تحتاج إلى تحويل ثروتها النفطية إلى أصول تستند عليها عمليات إعادة الاعمار والتنمية بشكل متواصل.
جاء ذلك في التقرير السنوي لصندوق النقد الدولي عن العراق لعام 2013، واطلعت عليه (المدى برس).
وأورد التقرير في مجال التنمية المتحققة بالقطاع النفطي، أن "العراق أصبح خلال السنوات العشر الماضية واحداً من الدول الرائدة بالإنتاج النفطي في العالم"، مشيراً إلى أن العراق "باحتوائه على ما يعادل 143 مليار برميل من النفط فان احتياطيه المثبت يحتل المرتبة الخامسة كأكبر احتياطي في العالم بعد العربية السعودية وفينزويلا وكندا وإيران".

http://www.almadapaper.net/ar/news/4484 ... 9%84%D9%85

صورة العضو الشخصية
صلاح الدين الأيوبي
Major - Raid
Major - Raid
مشاركات: 1238
اشترك في: الخميس أغسطس 16, 2012 10:53 am

Re: أخبار من القطاع النفطي

مشاركة بواسطة صلاح الدين الأيوبي » الجمعة يوليو 26, 2013 12:13 pm

التوبوليف العراقية كتب:تعاني الهند من ازمة وشحة وقود كبيرة وهي في بداية نهضة عمرانية واقتصادية .. واحسن فرصة الان للعراق ان يطور علاقته مع هذه الدولة ويستفاد من ابحاثها ومنتجاتها على كافة الاصعدة وان يطورها كسوق نفطية بعد ان كانت تعتمد على ايران نفس الحال مع الباكستان - كوريا الجنوبية - الصين واليابان او ما يعرف بالسوق الشرقي لانه سوق متنامي وجيد الان وفي المستقبل ..
الهنود كدود العلق ، عندما يغزون دوله بأعدادهم البشريه الكبيره فأنهم يستهلكون اقتصاد البلد ويخطفون الوظائف من ابناء البلد ويصدرون اموال البلد الي الهند ، لذلك يجب الحذر من التعامل معهم ، لاننا في الكويت ابتلينا بهم وبعاداتهم الدخيله علي عادات العرب وجرائمهم التي لا نهايه لها. والعراق يمتلك طاقات بشريه كبيره وخبرات مهنيه وعلميه تجعله ليس بحاجه الي الهنود او أي دوله اخري
إذا تخلي عنك العالم فتذكر ان الله دائما معك لا يتخلي عنك.

قناتي علي اليوتوب

http://www.youtube.com/channel/UCjV11LXG3wtegXs0lRE64Wg/feed?filter=2

صورة العضو الشخصية
TangoIII
Lieutenant Colonel - Muqqadam
Lieutenant Colonel - Muqqadam
مشاركات: 14716
اشترك في: الثلاثاء أكتوبر 12, 2010 6:11 pm
مكان: some where out home
اتصال:

Re: أخبار من القطاع النفطي

مشاركة بواسطة TangoIII » الجمعة يوليو 26, 2013 12:53 pm

أعتقد المقصود هو تطوير علاقات أقتصادية وليس جلب عمالة ... و أعتقد ان العراق يجب عليه ان يسعى لان يقيم أفضل العلاقات الأقتصادية مع دول شرق أسيا من خلال العقود النفطية حاجة هذه الكتلة من الدول للنفظ تتزايد يوما بعد يوم و في الوقت الذي تفرض العقوبات الأقتصادية على النفط الأيراني الذي يعتبر مورد تقليدي لهذه الدول وحتى مع وجود النفط الأيراني لان أستهلاك هذه الدول للنفط أكبر من أمكانيات النفط الأيراني حتى ولو عاد للسوق بقوة ان دولا مثل الصين وكوريا الجنوبية وماليزيا وسنغافورة واندونيسيا وغيرها هي منبع للتطور الأقتصادي المتبادل
... وياريت ان يذهب العراق الى أبعد مدى و يستنسخ تجربة هذه الدول في النمو الأقتصادي ؟

صورة العضو الشخصية
التوبوليف العراقية
Lieutenant Colonel - Muqqadam
Lieutenant Colonel - Muqqadam
مشاركات: 2682
اشترك في: السبت نوفمبر 27, 2010 6:29 pm
مكان: Dubai - UAE

Re: أخبار من القطاع النفطي

مشاركة بواسطة التوبوليف العراقية » السبت يوليو 27, 2013 9:15 am

صلاح الدين الأيوبي كتب:
التوبوليف العراقية كتب:تعاني الهند من ازمة وشحة وقود كبيرة وهي في بداية نهضة عمرانية واقتصادية .. واحسن فرصة الان للعراق ان يطور علاقته مع هذه الدولة ويستفاد من ابحاثها ومنتجاتها على كافة الاصعدة وان يطورها كسوق نفطية بعد ان كانت تعتمد على ايران نفس الحال مع الباكستان - كوريا الجنوبية - الصين واليابان او ما يعرف بالسوق الشرقي لانه سوق متنامي وجيد الان وفي المستقبل ..
الهنود كدود العلق ، عندما يغزون دوله بأعدادهم البشريه الكبيره فأنهم يستهلكون اقتصاد البلد ويخطفون الوظائف من ابناء البلد ويصدرون اموال البلد الي الهند ، لذلك يجب الحذر من التعامل معهم ، لاننا في الكويت ابتلينا بهم وبعاداتهم الدخيله علي عادات العرب وجرائمهم التي لا نهايه لها. والعراق يمتلك طاقات بشريه كبيره وخبرات مهنيه وعلميه تجعله ليس بحاجه الي الهنود او أي دوله اخري
انا ايضا عانيت منهم هنا بالامارات فهم يشكلون حوالي 70 بالمائة من العمالة .. ولكن الله موجود والارزاق عليه .. والاخ تانكو جاوب .. ولو اني لا اتفق معه في فكرة استنساخ تجارب الدول وانما الاخذ بها وبمحاسنها وجلب مايفيد منها اي مايتناسب مع التقاليد والعادات والفكرة والاتجاهات ... يجب ان تبنع التجربة من حاجة الدولة ..
المعرفة تسبق النصر، والجهل يسبق الهزيمة

ابن بغداد
Captain - Naqib
Captain - Naqib
مشاركات: 769
اشترك في: الأحد ديسمبر 02, 2012 12:54 pm

Re: أخبار من القطاع النفطي

مشاركة بواسطة ابن بغداد » السبت يوليو 27, 2013 4:17 pm

لا يوجد استنساخ في تجارب الدول فكل دولة ولها وضعها الخاص . لكـــن هناك ما يسمى الانجاز العشري بمعنى ان يكون لدى الدولة خلال كل عشر سنوات هدف سيادي يصل الى مستوى ( قضية وطنية ) ينصب جهد الدولة العام على تنفيذه وتحقيقه . مثلا وصل البلاشفه ( لينين ورفاقه ) الى السلطة في روسيا عام 1917 فكان الهدف العشري للحكومة هناك ايصال الكهرباء الى عموم مساحة روسيا و بقية الجمهوريات السوفيتية لاحقا و تحقق من هذا الهدف نسبة 85% عام 1928 والكل يعرف ان حجم روسيا يعادل خمس مساحة الكرة الارضية !. مثال اخر الهند بعد الاستقلال عام 1947 كانت نسبة الذين يستطيعون قرأت الصحف 2% فكان الهدف السيادي لحكومة جواهر لال نهرو هو محو هذه الامية و بدأ العمل على ذلك حتى وصلت الهند الى تصدير الكوادر المتعلمة والعاملة في كل انحاء العالم وبدأت هذه الخطة عام 1950 لغاية 1962 . حتى الولايات المتحدة الامريكية سارت على هذا الطريق ولكن فيما يخص ربط الولايات مع بعضها عن طريق شبكة طرق سريعة (high way) بعد ان كانت سكك الحديد هي السبيل الوحيد لانتقال بين شرق البلاد وغربها لكن مع حلول عام 1918 تغير هذا الوضع واصبح للامريكان خلال عشرة اعوام اكثر من عشرين ممر سريع يربط بين الولايات المختلفة . وكذلك الحالة الاماراتية التي ابهرت العالم في ظرف سنين معدودات . هذا الهدف للاسف لم يتحقق في العراق على الرغم من كم المشاكل الضخم الموجوده في البلد ولم يتم تحديد اي اولوية بالنسبة للعراق يتجه لتنفيذه في المستقبل ويمكن اعتبار هذا المنجز ( المعجزة العراقية )

صورة العضو الشخصية
TangoIII
Lieutenant Colonel - Muqqadam
Lieutenant Colonel - Muqqadam
مشاركات: 14716
اشترك في: الثلاثاء أكتوبر 12, 2010 6:11 pm
مكان: some where out home
اتصال:

Re: أخبار من القطاع النفطي

مشاركة بواسطة TangoIII » الثلاثاء يوليو 30, 2013 7:48 pm

لقد ذكرت أستنساخ تجارب الدول ولم أشر الى أستنساخ تجربة بعينها لانه لا يعقل ان يتم أستنساخ كل تجارب لمجموعة من الدول في أن واحد ... المهم ان يتم السير على خطى وتجارب الدول التي نجحت في مواجهة تخلفها الأقتصادي والصناعي وهي الأن بمصاف الدول النشطة أقتصاديا او التي تملك أقتصاد متطور... والتنمية والتخطيط المستقبلي سواء عشري أو خماسي أو حتى أكثر واحدة من الأجراءات لبناء البنية التحتية للآقتصاد الوطني ولكن ليست الحل الوحيد والعراق في كل تاريخه طبق الكثير من تلك الخطط سواء من نجح منها ومن لم ينجح ولكن نحتاج الى سياسة متكاملة لبناء أقتصاد ، التخلص من الفساد وتقليص الروتين والأنفتاح الأقتصادي والسماح للرأسمال الوطني والعالمي من دخول الأسواق العراقية بناء صناعات مشتركة والكثير غيرها

صورة العضو الشخصية
TangoIII
Lieutenant Colonel - Muqqadam
Lieutenant Colonel - Muqqadam
مشاركات: 14716
اشترك في: الثلاثاء أكتوبر 12, 2010 6:11 pm
مكان: some where out home
اتصال:

Re: أخبار من القطاع النفطي

مشاركة بواسطة TangoIII » الثلاثاء يوليو 30, 2013 7:52 pm

شركة كورية تفوز بعقد لتنفيذ محطة معالجة حقل عكاز

بغداد / المدى برس

أعلن مجلس الوزراء العراقي، امس، "منحه عقدا بقيمة(708.262) مليون دولار لشركة دايوو
(Daewoo)
الكورية الجنوبية" لتطوير حقل عكاز الغازي في محافظة الأنبار، وبين أنه "صادق على إحالة مناقصة" تنفيذ محطة المعالجة المركزية وشبكة أنابيب التجميع للحقل الى شركة دايو وفق الشروط الفنية المطلوبة، لافتا أن فترة التنفيذ تبلغ "(46) شهرا". وقال بيان لمجلس الوزراء العراقي تلقت (المدى برس) نسخة منه، إنه "منح عقدا بقيمة (708.262) مليون دولار لشركة دايوو
(Daewoo)
الكورية الجنوبية لتطوير حقل عكاز الغازي غربي العراق". وأضاف البيان أن "مجلس الوزراء صادق على إحالة مناقصة تصميم وتجهيز وتنفيذ محطة المعالجة المركزية وشبكة أنابيب التجميع لحقل عكاز الغازي في محافظة الأنبار الذي تديره شركة كوكاز الكورية مع شركة نفط الوسط الى شركة دايو الكورية الجنوبية للهندسة والإنشاءات"، وبين أنه "جاء وفق الشروط الفنية المطلوبة وبفترة تنفيذ أمدها (46) شهرا" .
وكان رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي أعلن، في (13 تموز2013)، "توجيهه دعوة رسمية" لرئيسة الجمهورية الكورية الجنوبية لزيارة العراق لتطوير العلاقات بين البلدين الى "افضل المستويات"، في حين أكد رئيس مجلس النواب الكوري الذي يزور بغداد حاليا أن شركات بلاده "تتطلع" للإسهام في عملية الإعمار القائمة في العراق.
وكانت شركة الغاز الكورية الجنوبية كوكاز استبعدت، في (5 نيسان2013)، حدوث أي تأخير في خططها لتطوير حقل عكاز الغازي بمحافظة الأنبار والوصول الى مرحلة الإنتاج المؤمل البدء به مطلع شهر ايلول من العام 2015، وأكدت أنها تعتزم الوصول الى معدل إنتاج يبلغ 400,000 مليون قدم مكعب من الغاز يوميا من الحقل الغازي، لافتة الى اتخاذها الاجراءات المطلوبة لحماية حقول الغاز في العراق من أي هجوم.


http://www.almadapaper.net/ar/news/4486 ... 8%AC%D8%A9

ابن بغداد
Captain - Naqib
Captain - Naqib
مشاركات: 769
اشترك في: الأحد ديسمبر 02, 2012 12:54 pm

Re: أخبار من القطاع النفطي

مشاركة بواسطة ابن بغداد » الأربعاء يوليو 31, 2013 1:09 am

احد اصدقائي مهندس طيران مقيم في سنغافورة حدثني ذات مرة وقال : ( اذا الله سهلك وزرت سنغافورة ورجعت لهذا البلد في زيارة ثانية بعد سنتين او ثلاثة لا تتفاجى اذا ما تعرفت على المنطقة الي رحتلها بزيارتك الاولى لان شكل سنغافورة كل سنتين يتغير ) يا للهول !

صورة العضو الشخصية
التوبوليف العراقية
Lieutenant Colonel - Muqqadam
Lieutenant Colonel - Muqqadam
مشاركات: 2682
اشترك في: السبت نوفمبر 27, 2010 6:29 pm
مكان: Dubai - UAE

Re: أخبار من القطاع النفطي

مشاركة بواسطة التوبوليف العراقية » الأربعاء يوليو 31, 2013 7:59 am

TangoIII كتب:
شركة كورية تفوز بعقد لتنفيذ محطة معالجة حقل عكاز

بغداد / المدى برس

أعلن مجلس الوزراء العراقي، امس، "منحه عقدا بقيمة(708.262) مليون دولار لشركة دايوو
(Daewoo)
الكورية الجنوبية" لتطوير حقل عكاز الغازي في محافظة الأنبار، وبين أنه "صادق على إحالة مناقصة" تنفيذ محطة المعالجة المركزية وشبكة أنابيب التجميع للحقل الى شركة دايو وفق الشروط الفنية المطلوبة، لافتا أن فترة التنفيذ تبلغ "(46) شهرا". وقال بيان لمجلس الوزراء العراقي تلقت (المدى برس) نسخة منه، إنه "منح عقدا بقيمة (708.262) مليون دولار لشركة دايوو
(Daewoo)
الكورية الجنوبية لتطوير حقل عكاز الغازي غربي العراق". وأضاف البيان أن "مجلس الوزراء صادق على إحالة مناقصة تصميم وتجهيز وتنفيذ محطة المعالجة المركزية وشبكة أنابيب التجميع لحقل عكاز الغازي في محافظة الأنبار الذي تديره شركة كوكاز الكورية مع شركة نفط الوسط الى شركة دايو الكورية الجنوبية للهندسة والإنشاءات"، وبين أنه "جاء وفق الشروط الفنية المطلوبة وبفترة تنفيذ أمدها (46) شهرا" .
وكان رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي أعلن، في (13 تموز2013)، "توجيهه دعوة رسمية" لرئيسة الجمهورية الكورية الجنوبية لزيارة العراق لتطوير العلاقات بين البلدين الى "افضل المستويات"، في حين أكد رئيس مجلس النواب الكوري الذي يزور بغداد حاليا أن شركات بلاده "تتطلع" للإسهام في عملية الإعمار القائمة في العراق.
وكانت شركة الغاز الكورية الجنوبية كوكاز استبعدت، في (5 نيسان2013)، حدوث أي تأخير في خططها لتطوير حقل عكاز الغازي بمحافظة الأنبار والوصول الى مرحلة الإنتاج المؤمل البدء به مطلع شهر ايلول من العام 2015، وأكدت أنها تعتزم الوصول الى معدل إنتاج يبلغ 400,000 مليون قدم مكعب من الغاز يوميا من الحقل الغازي، لافتة الى اتخاذها الاجراءات المطلوبة لحماية حقول الغاز في العراق من أي هجوم.


http://www.almadapaper.net/ar/news/4486 ... 8%AC%D8%A9
المشكلة في حقل عكاز الغازي الكبير يقع في منطقة غير مستقرة امنيا وها هي ثالث شركة تاتي بعد شركة منغولية فازت به بجولة التراخيص ثم كوكاز ثم الان دايوو حسب ما سمعت ان الشركتين الاوليتين طردت من قبل العشائر في المنطقة ..( على حجاية ابن بغداد : ياللهول )
المعرفة تسبق النصر، والجهل يسبق الهزيمة

صورة العضو الشخصية
TangoIII
Lieutenant Colonel - Muqqadam
Lieutenant Colonel - Muqqadam
مشاركات: 14716
اشترك في: الثلاثاء أكتوبر 12, 2010 6:11 pm
مكان: some where out home
اتصال:

Re: أخبار من القطاع النفطي

مشاركة بواسطة TangoIII » الجمعة أغسطس 02, 2013 7:55 pm

تحذير من انخفاض إنتاج البترول وتفاقم عجز الموازنة.. والتهدئة مع أربيل قد تخفف الأزمة
قال نواب وخبراء عراقيون في مجال الطاقة، ان الوضع الأمني المتأزم وتهالك البنى التحتية لأنابيب نقل النفط، وتقليص عمالقة البترول لاستثماراتهم، من الممكن ان تؤدي الى انخفاض الإنتاج النفطي في البلاد، وهو ما سيزيد من العجز الذي تعاني منه الموازنة الاتحادية والذي يقدر بـ 19 مليار دولار.
وتشير توقعات الحكومة الى ان الإنتاج سيحافظ على معدل 2,9 ويرتفع، وعلى ضوئها تم تحديد موازنة الدولة للسنة الحالية، لكن وكالة رويترز نشرت امس الاول تقريرا ينطوي على تقديرات مخيبة للآمال، أفاد ان إنتاج العراق وصادراته من النفط انخفضت في تموز للشهر الثالث على التوالي. إضافة إلى ان شركات النفط العالمية التي وقعت عقودا لاستغلال احتياطيات العراق، أوقفت خططا لزيادة الإنفاق نظرا لعدم وجود خطوط أنابيب كافية ومنشآت في الموانئ لزيادة الصادرات.
وتراجعت الصادرات النفطية هذا العام بالفعل حسب رويترز، لما دون متوسط العام الماضي البالغ 2.4 مليون برميل يوميا، وهبطت في تموز إلى نحو 2.25 مليون برميل يوميا. كما ستفقد الصادرات من خام البصرة الخفيف نحو 500 ألف برميل يوميا في أيلول عندما تبدأ أعمال صيانة في هذا المرفأ الجنوبي الحيوي لتصدير النفط.
ورفضت وزارة النفط على لسان المتحدث باسمها عاصم جهاد، التعليق على المعلومات التي تفيد بتراجع الإنتاج النفطي في البلاد خلال الشهور المقبلة، لكنها لفتت في تصريح لـ"المدى" الى ان هذه المعلومات أحيلت الى لجنة فنية ستقوم "بدراسة المعلومات وإعطاء موقف فني وفق النتائج".
ونفت شركة نفط الجنوب في البصرة حدوث اي خلل في الأنابيب المصدرة للنفط، وقللت من اهمية التأثيرات المناخية، مؤكدة استقرار انتاج النفط من حقول البصرة.
وذكر مدير قسم العلاقات في الشركة ثائر ياسين في اتصال مع "المدى" امس انه "لايوجد خلل في عملية انتاج وتصدير النفط من حقول وموانئ البصرة "، مؤكدا استقرار عمليات الانتاج ولايوجد اي تراجع، مقللا في الوقت نفسه من تاثير المناخ او الاصلاحات في الانابيب، واوضح ان الخزين المتوفر في الشركة يبلغ من 3-4 ملايين برميل، ويكفي لضخ النفط بالمستويات الطبيعية لمدة اسبوع كامل.
ونقلت "رويترز"، اول من امس عن مصادر مطلعة إن الحالة السيئة لمعدات التصدير في الجنوب وتقلبات الطقس خلال الربع الأول تسببت في خفض إنتاج الرميلة الذي تديره بي.بي عملاق النفط البريطاني، مضيفة أن طاقة التخزين في العراق مازالت غير كافية لذا عندما تتوقف صادرات خام البصرة الخفيف أو تنخفض بشكل حاد فإن إنتاج الحقول يتراجع كثيرا أيضا وفي حالة الرميلة يكون التراجع بنحو 200 ألف برميل يوميا. وفور إغلاق الحقول فإن إعادة تشغيلها تتطلب وقتا طويلا لذا لم يرجع حقل الرميلة بعد إلى معدلاته المرتفعة.
وقال عضو لجنة النفط والطاقة النيابية النائب قاسم مشختي في تصريح الى "المدى" ان انخفاض الإنتاج النفطي ستكون له تأثيرات سيئة على الوضع الأمني والسياسي والاقتصادي في العراق، فضلا عن انخفاض الميزانية العامة التي تعاني في الأصل عجزا بمليارات الدولارات.
واضاف ان ميزانية العراق لعام 2013 اقرت على اساس تخمين إنتاج النفط بمليونين و900 الف برميل يوميا، مؤكدا خطورة تراجع نسبة انتاج النفط على الوضع الاقتصادي والاوضاع العامة في البلاد، كاشفا ان موازنة العراق للعام الحالي تعاني "عجزا بـ19 مليار دولار"، مشددا ان اي نقص في كمية انتاج النفط سيزيد من العجز في الميزانية.
وتوقع عضو لجنة النفط في مجلس النواب حدوث انخفاض في انتاج النفط، مع تقادم البنية التحتية للانابيب، والظروف الامنية، مبيناً في الوقت ذاته امكانية معالجة هذه المشكلة بالاتفاق مع اقليم كردستان، وأضاف ان "حصول اتفاق بين اربيل وبغداد على دفع مستحقات شركات النفط سيوفر للعراق 250 الف برميل يوميا"، مؤكدا ان "الكمية القادمة من اربيل ستسد النقص الحاصل في انتاج النفط".
بالمقابل توقع الخبير في مجال النفط والطاقة جمال الجواهري تراجع انتاج العراق من النفط الى مادون المليونين و800 الف برميل يوميا، لأسباب تتعلق بالخلافات بين الاقليم وبغداد وباستهداف انابيب النفط، وقال لـ "المدى" ان الخلاف بين اقليم كردستان والحكومة المركزية كان سيوفر 250 الف برميل يوميا يضاف الى الانتاج الوطني الاجمالي.
واضاف الجواهري ان "تعرض خط جيهان التركي بشكل مستمر لأعمال تخريبية يؤثر بشكل كبير على انتاج النفط"، مؤكدا ان " تصدير النفط من هذا الخط يتوقف كثيرا ودائما يتعرض الى هجمات ارهابية".
وقال مسؤول اجنبي لرويترز "يمضي التطور في الجنوب بوتيرة بطيئة للغاية.. فقدنا الزخم .. نأمل أن يكون الربع الأخير من العام أكثر نشاطا." وقال مسؤولون نفطيون عراقيون إن حقل الرميلة العملاق وهو أكبر حقل منتج في العراق، يعاني من تناقص الإنتاج من الآبار القديمة إضافة إلى تأثير إصلاحات كبيرة في محطات فصل الغاز المتهالكة وهو ما أدى إلى تراجع إنتاج الحقل.
وقالت المصادر أن طاقة التخزين في العراق مازالت غير كافية لذا عندما تتوقف صادرات خام البصرة الخفيف أو تنخفض بشكل حاد فإن إنتاج الحقول يتراجع كثيرا أيضا وفي حالة الرميلة يكون التراجع بنحو 200 ألف برميل يوميا.
لكن الجواهري قلل من اثر الأسباب الأخرى التي قد تؤثر على نسبة إنتاج النفط، مثل الظروف المناخية وتصليح بعض أنابيب نقل النفط، وذكر الجواهري ان "حدوث توقفات في بعض انابيب النفط لاجراءات الصيانة والتطوير، يحتاج في بعض الأحيان الى توقف الانتاج"، مؤكدا ان "الإجراءات لا تأخذ وقتا طويلا، ولاتشمل كل المنظومة".


http://www.almadapaper.net/ar/news/4488 ... 8%AC%D8%B2

صورة العضو الشخصية
TangoIII
Lieutenant Colonel - Muqqadam
Lieutenant Colonel - Muqqadam
مشاركات: 14716
اشترك في: الثلاثاء أكتوبر 12, 2010 6:11 pm
مكان: some where out home
اتصال:

Re: أخبار من القطاع النفطي

مشاركة بواسطة TangoIII » الأحد أغسطس 04, 2013 5:38 pm

لأول مرة في العراق نفط الجنوب يحقق زيادة تاريخية في الانتاج وخبير نفطي يؤكد: أوبك حددت إنتاج البلاد

المدى برس/ البصرة
أعلنت شركة نفط الجنوب، اليوم الأحد، تحقيق زيادة في الإنتاج النفطي في حقل الرميلة للمرة الأولى في تاريخ العراق بلغت مليون و390 الف برميل يوميا، متوقعة الاستمرار بزيادة الإنتاج إلى نهاية العام الحالي، وفيما عزا خبير نفطي الزيادة إلى سعي الشركات الاستثمارية لتحقيق مزيد من الأرباح، أكد أن "منظمة أوبك حددت إنتاج العراق للنفط".

وقال مسؤول إعلام الشركة فرات صالح في حديث إلى (المدى برس)، إن "نفط الجنوب تعلن عن زيادة الإنتاج النفطي في حقل الرميلة لتصل إلى 1390000"، بعد أن كانت مليون وستة وستين ألف برميل يوميا، متوقعا "استمرار زيادة الإنتاج في النصف الثاني من هذا العام 2013".

وعد صالح أن "هذه الزيادة تعد قفزة نوعية في إنتاج النفط ولأول مرة في تاريخ البلاد، في وقت نتوقع الاستمرار بزيادة الإنتاج إلى نهاية العام الجاري وفق ما مخطط له في استراتيجية إنتاج النفط لحقول النفط في البصرة".

من جانبه عزا خبير نفطي ارتفاع سقف الإنتاج إلى سعي الشركات الأجنبية المستثمرة في الحقول النفطية إلى تحقيق مزيد من أرباح بحسب الاتفاق بينها وبين الحكومة العراقية في عقود جولات التراخيص".

وقال خبير الاقتصاد النفطي عبدالجبار الحلفي في حديث إلى (المدى برس)، إن "الشركات المستثمرة في حقول النفط العراقي تسعى إلى تحقيق الأرباح مع زيادة الإنتاج حسب عقود جولات التراخيص بينها وبين الحكومة العراقية"، مشيرا إلى أن "زيادتها تحصل على دولارين من كل برميل كلما يزداد حجم الإنتاج النفطي".

وشدد الحلفي على ضرورة "وجود استراتيجية واضحة لدى الحكومة العراقية باستخدامات النفط والاستغلال الأمثل له مع زيادة الإنتاج لتقليل هدر الغاز المصاحب للنفط "، منتقدا "غياب الاستراتيجية في مجال الصناعة النفطية، إلى جانب عدم وجود مصانع تستغل الغاز المصاحب للنفط الذي يهدر يوميا ما يقارب 800 الف مقمق في عملية الإحراق الغاز".

ولفت الحلفي إلى أن "الطاقة الإنتاجية للنفط ممكن زيادتها لكن الطاقة الاستيعابية تحتاج إلى طاقة خزن كبيرة خصوصا وأن العراق محكوم بالإنتاج النفطي لا يزيد من ثلاثة إلى أربعة مليون برميل يوميا حسب قرارات منظمة الأوبك في الوقت الحاضر".

يذكر أن خمس شركات أجنبية تعمل باستثمار النفط في حقول الرميلة وغرب القرنة والزبير من خلال عقود جولات التراخيص التي وقعتها الشركات مع الحكومة العراقية لزيادة الإنتاج النفطي وأبرز هذه الشركات هي شركة شل، وبترش بترول
(pb)
البريطانية، وبتروجاينة الصينية، ولوك أويل الروسية.

وتأسست شركة نفط الجنوب في العام 1969، وتعد اكبر شركات النفط في العراق من حيث الإنتاج والتصدير، إذ تقوم بإنتاج الغالبية العظمى من النفط العراقي وتتولى تصديره إلى الخارج عبر منصات بحرية من موانئ البصرة.

وتمتلك شركة نفط الجنوب، بوصفها أكبر شركات الجزء الجنوبي من العراق نفوذا كبيرا بسبب فرص العمل التي توفرها لأبناء المناطق الجنوبية، وتثار بين فترة وأخرى انتقادات لسياسة الشركة بمنح الدرجات الوظيفية.

http://www.almadapress.com/ar/news/1612 ... 8%A7%D8%AF

صورة العضو الشخصية
TangoIII
Lieutenant Colonel - Muqqadam
Lieutenant Colonel - Muqqadam
مشاركات: 14716
اشترك في: الثلاثاء أكتوبر 12, 2010 6:11 pm
مكان: some where out home
اتصال:

Re: أخبار من القطاع النفطي

مشاركة بواسطة TangoIII » الاثنين أغسطس 05, 2013 9:12 pm

نفط ميسان: اكمال عمليات ربط بئر الفكة ورفع انتاجه الى 1800 الف برميل يوميا
المدى برس/ ميسان
أعلنت شركة نفط ميسان، اليوم الاثنين، "الانتهاء من عمليات الحفر والإكمال والربط لبئر فكه 27 في حقل الفكة"، وبينت أن الطاقة الانتاجية للبئر تبلغ "1800 الف برميل يوميا"، ولفتت الى أن "شركة سينوك الاجنبية تنفذه بموجب عقود جولات التراخيص".

وقال مدير عام شركة نفط ميسان المهندس علي معارج البهادلي في بيان تلقت (المدى برس) نسخة منه، "تم الانتهاء من عمليات التطوير والربط لبئر الفكة 27 في حقل الفكة، (85 كم جنوب شرق ميسان)، والتي تنفذه شركة سينوك الاجنبية بموجب عقود جولات التراخيص".
وأضاف البهادلي أن "الطاقة الانتاجية لهذا البئر تبلغ 1800 الف برميل يوميا حيث تم ربطة بمنظومة الإنتاج الوطني ليعزز من واقع الانتاج المتصاعد".

وكانت شركة نفط ميسان اعلنت، في (1 آب2013)، عن استصلاح سبعة آبار جديدة منذ عملية التطوير الخاصة بجولات الترخيص، مبينة أن شركة متعاقدة مع شركة بتروجاينا الصينية قامت باستصلاح أحد الآبار في حقل الحلفاية،(35 كلم جنوب شرق العمارة)، لترفع إنتاجيته إلى 1966 ألف برميل يومياً.

وكانت شركة نفط ميسان، أعلنت في (الـ27 من تموز 2013)، عن استكمال عمليات الحفر والاستصلاح لتسعة آبار في حقل الحلفاية النفطي، (35 كم جنوب شرق العمارة)، ضمن عمليات تطويره التي تديرها شركة بتروجاينا الصينية منذ عامين، فيما أكدت أن الحقول التابعة لها تنتج حالياً 235 ألف برميل يومياً يصدر أغلبها إلى موانئ البصرة.

كما أعلنت الشركة في (الـ16 من حزيران 2013)، عن وصول أثنين من أبراج الحفر الجديدة إلى حقل الحلفاية النفطي مع انطلاق المرحلة الثانية من مراحل تطويره، مبينة أن برجين آخرين سيصلان قريبا، ليصبح عدد أبراج الحفر (10) إضافة إلى برجين للاستصلاح، مما سيسهم في ارتفاع وتيرة عمليات الحفر وزيادة عدد الآبار الجديدة، بعد أن أسهمت المرحلة الأولى بإضافة أكثر من (100) ألف برميل على معدلات الإنتاج.
ويشهد حقل الحلفاية، عمليات تطوير "غير مسبوقة" بعد إحالته إلى شركة بتروجاينا الصينية، التي حازت على عقد التطوير ضمن جولة التراخيص الثانية، التي نظمتها وزارة النفط نهاية 2009عام .

ويقدر المخزون النفطي لحقل الحلفاية العائد لشركة نفط ميسان نحو 16 مليار برميل، منها أربعة مليارات قابلة للاستخراج في الوقت الحالي، إضافة إلى كميات كبيرة من الغاز، وتم حفر أول بئر فيه عام 1976.

وكانت وزارة النفط العراقية وقعت في العام 2010 عقداً نهائياً مع ائتلاف من ثلاث شركات صينية وفرنسية وماليزية، لتطوير حقل الحلفاية في محافظة ميسان،(320 كم جنوب شرق العاصمة بغداد)، ضمن جولة التراخيص الثانية الذي يقدر احتياطه القابلة للاستخراج، بأربعة مليارات ومائة مليون برميل من النفط.

http://www.almadapress.com/ar/news/1619 ... 9%81%D9%83

صورة العضو الشخصية
TangoIII
Lieutenant Colonel - Muqqadam
Lieutenant Colonel - Muqqadam
مشاركات: 14716
اشترك في: الثلاثاء أكتوبر 12, 2010 6:11 pm
مكان: some where out home
اتصال:

Re: أخبار من القطاع النفطي

مشاركة بواسطة TangoIII » الأربعاء أغسطس 07, 2013 9:25 pm

النفط تعلن ارتفاع الانتاج خلال اب الى اكثر من ثلاثة ملايين برميل

المدى برس/ بغداد

اعلنت وزارة النفط العراقية، اليوم الاربعاء، وصول انتاج النفط الخام الى "(3.250)" مليون برميل يوميا مع بداية الشهر الحالي، وبينت أنه "تجاوز معدل (2.942) مليون برميل كانت تنتج خلال الشهر الماضي"، وفي حين توقعت "تجاوز المعدلات المرسومة للانتاج لنهاية عام 2013"، عزت ارتفاع الانتاج الى "بدء عمل شركة شل في حقل مجنون".

وقال المتحدث باسم وزارة النفط العراقية عاصم جهاد في تصريح نقلته وكالة رويترز، وأطلعت عليه (المدى برس)، إن "انتاج النفط الخام العراقي وصل الى (3.250) مليون برميل باليوم مع بداية شهر اب الحالي مسجلا ارتفاعا عن معدلات انتاج الشهر الماضي التي كانت بحدود (2.942) مليون برميل باليوم"، موضحا إن "هذا الارتفاع يعتبر مؤشرا على احتمالية تجاوز المعدلات المرسومة للانتاج لنهاية عام 2013".

وأضاف جهاد أن "من المتوقع ارتفاع الانتاج النفطي بمعدلات اضافية اخرى تصل الى (400,000) برميل باليوم بنهاية هذا العام"، مبينا أن "الفضل في ذلك يرجع الى شروع شركة شل بعملياتها في حقل مجنون بالاضافة الى الانتاج القادم من حقول أخرى اصغر"، لافتا الى أن "من المفترض ان يبدأ الانتاج من حقل مجنون النفطي في شهر تشرين الاول".

وكانت الحكومة العراقية حددت سقفا انتاجيا بحدود (3.4) مليون برميل باليوم تسعى للوصول اليه بنهاية العام 2013 ، وهو اقل من المعدل الاولي الذي كان بحدود (3.7) مليون برميل باليوم.

ومن اجل الاستمرار بزيادات معدلات الانتاج فان العراق سيحتاج الى تعزيز انتاجه النفطي في حقول النفط الجنوبية مثل مجنون وغرب القرنة -2 الذي تديره شركة لوك اويل الروسية، وكذلك حقلي الغراف وبدرة الذان سيساهمان بزيادة الانتاج ايضا.
وكانت شركة نفط الجنوب اعلنت، في (4 آب2013)، تحقيق زيادة في الإنتاج النفطي في حقل الرميلة للمرة الأولى في تاريخ العراق بلغت مليون و390 الف برميل يوميا، متوقعة الاستمرار بزيادة الإنتاج إلى نهاية العام الحالي، وفيما عزا خبير نفطي الزيادة إلى سعي الشركات الاستثمارية لتحقيق مزيد من الأرباح، أكد أن "منظمة أوبك حددت إنتاج العراق للنفط".

يذكر أن خمس شركات أجنبية تعمل باستثمار النفط في حقول الرميلة وغرب القرنة والزبير من خلال عقود جولات التراخيص التي وقعتها الشركات مع الحكومة العراقية لزيادة الإنتاج النفطي وأبرز هذه الشركات هي شركة شل، وبترش بترول (pb) البريطانية، وبتروجاينة الصينية، ولوك أويل الروسية.
وكانت شركة شل (Shell) النفطية الهولندية منحت، في (7 ايار2013)، عقد خدمات ثانوي لشركة وود غروب (Wood Group- CCC) البريطانية للتكفل بمهام خدمات المرحلة الأولى لمشروع حقل مجنون في البصرة جنوب العراق، فيما أكدت وود كروب أنها ستقون بتعيين نحو 200 شخص بعد فوزها بالعقد، مبينة ان العقد هو الثاني من نوعه في العراق بعد عقد حصلت عليه لتاهيل حقول نفطية في كردستان.

يشار إلى أن حقل مجنون، هو واحد من أكبر حقول النفط في العالم، ويقدر احتياطيه النفطي حسب تخمينات الحكومة العراقية بحدود 38 مليار برميل من النفط.
وكانت وزارة النفط العراقية أعلنت، يوم الثلاثاء (30 نيسان 2013)، ارتفاع صادرات النفط العراقي خلال شهر نيسان إلى 2.6 مليون برميل يوميا، وأكدت أن العراق يهدف للوصول إلى معدل تصدير 3.4 مليون برميل باليوم خلال العام القادم، فيما كشفت عن استئناف عمليات شركة شل في حقل مجنون النفطي.
وكان وزير النفط العراقي عبد الكريم لعيبي أعلن، يوم السبت (16 أذار 2013)، أن صادرات العراق من النفط وصلت إلى 2.9 مليون برميل يوميا، فيما أكد أن هذا المعدل يمكن رفعه إلى تسعة ملايين برميل في اليوم في غضون خمس سنوات، إلا أنه لفت إلى أن ذلك يحتاج إلى 130 مليار دولار من أجل تطوير القطاع النفطي، في حين اتهم اقتصاديون وزارة النفط بـ"تعمد تهميش" الشركات النفطية الوطنية لصالح الشركات الأجنبية.
وتسعى وزارة النفط إلى تطوير قطاع الطاقة عبر جولات تراخيص نفطية وغازية بدأت تمنحها إلى شركات عالمية، منذ العام 2009، وبلغ عدد تلك العقود 11 عقدا ذهبت لشركات عالمية أهمها (اكسون موبايل) و (بي بي) و(شيل).

ووقعت وزارة النفط آخر عقود جولة التراخيص الرابعة في السابع والعشرين من كانون الثاني 2013 لاستكشاف الرقعة التاسعة في البصرة وذهب العقد لائتلاف شركتي كويت إنيرجي الكويتية، ودراكون أويل الإماراتية.

وأكد نائب رئيس الوزراء العراقي لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني، في الـ18 من كانون الأول 2012، أن العراق يتطلع إلى الوصول في العام 2017 إلى طاقة إنتاجية كلية بمعدل 9- 10 مليون برميل من النفط يوميا، أظهر تقرير للوكالة الدولية للطاقة أن العراق سيصل إلى إنتاج 6 ملايين برميل نفطي في اليوم بحلول 2020، وانه لن يصل إلى مستوى إنتاج 8 ملايين برميل باليوم إلا بحلول العام 2035.
يذكر أن وزارة النفط كشفت، في 18 من كانون الثاني 2012، عن خطة لزيادة إنتاجها النفطي خلال العام الحالي 2012 ليبلغ ثلاثة ملايين و400 ألف برميل يومياً وزيادة صادراتها النفطية إلى مليونين و600 ألف برميل في اليوم.

فيما اظهر مسح أعدته منظمة الدول المصدر للنفط أوبك وخبراء ومسؤولون في شركات نفطية عالمية، في الثاني من الشهر الحالي ، أن صادرات العراق والسعودية النفطية رفعت معدل صادرات النفط الشهرية للمنظمة في شهر شباط الماضي، فيما وصف المسح العراق بانه " اسرع المصدرين نموا في العالم".

وتم مسح 10% فقط من مساحة العراق لترسبات الغاز والنفط فيما تقدر الاحتياطات غير المثبتة في كافة أنحاء القطر بتقديرات تتراوح بين 45 و215 مليار برميل نفطي، ما يخلق فرصة كبيرة للمستثمرين الدوليين الذين يسعون لدخول سوق النفط والغاز العراقي عبر جولات المناقصة التي تعلنها وزارة النفط

ويحتاج العراق إلى استثمارات بقيمة 15-20 مليار دولار في استثمارات لإنشاء أربعة مصافي جديدة وتوسيع قطاع الطاقة.
ويعتمد العراق في موازناته المالية بشكل عام على النفط وبنسبة تصل إلى أكثر من 90% حيث أعلنت الحكومة العراقية عن موازنة عام 2013 وبموازنة بلغت 138 ترليون دينار، اعتمدت من خلالها صادرات بنسبة 2.9 مليون برميل وبمعدل 90 دولارا للبرميل الواحد.

http://www.almadapress.com/ar/news/1628 ... 9%8A%D9%84

صورة العضو الشخصية
TangoIII
Lieutenant Colonel - Muqqadam
Lieutenant Colonel - Muqqadam
مشاركات: 14716
اشترك في: الثلاثاء أكتوبر 12, 2010 6:11 pm
مكان: some where out home
اتصال:

Re: أخبار من القطاع النفطي

مشاركة بواسطة TangoIII » السبت أغسطس 10, 2013 1:03 pm

???? اجتهاد بعض الأشخاص مما يعرقل ويؤخر تطوير الحقول النفطية ".

النفط: لم نحقق سقف الإنتاج من النفط الخام المخطط له خلال عام 2013

السومرية نيوز/ بغداد
أعلنت وزارة النفط العراقية، السبت، أنها لم تحقق سقف الإنتاج من النفط الخام المخطط له خلال العام الحالي 2013، فيما أكدت سعيها لحل كافة المعوقات التي تقف حائلا أمام تطوير الحقول النفطية.

وقال مدير العقود والتراخيص النفطية في الوزارة عبد المهدي العميدي في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "الوزارة لم تحقق سقف الإنتاج المقرر من النفط الخام والمخطط له عام 2013"، عازيا ذلك إلى "عوامل جوية وأخرى تتعلق بعمليات التخريب، فضلا عن بعض التعليمات والإجراءات الروتينية التي أخرت عمل الشركات النفطية ".

وأضاف أن "العام المقبل سيشهد زيادة ملحوظة في إنتاج العراق النفطي"، مشيرا إلى أن "الوزارة والشركات النفطية العاملة في الحقول النفطية تعاني من عدة مشاكل بسبب الإجراءات والتعليمات واجتهاد بعض الأشخاص مما يعرقل ويؤخر تطوير الحقول النفطية".

وأوضح أن "الوزارة تعمل حاليا على حلها وتخفيفها وخاصة بما يتعلق بالكمارك والضريبة وسمات الدخول وعلى كافة الأصعدة وبالتعاون مع الوزارات المعنية الأخرى لتذليل المشاكل وتنفيذ العمل بشكل ميسر".

وصادق مجلس الوزراء خلال جلسته الاعتيادية في 23 تشرين الأول 2012 ، على الموازنة المالية العامة للعام المقبل 2013، بـ138 ترليون دينار، على أساس احتساب سعر برميل النفط بـ90 دولار للبرميل الواحد وبكمية مليونين و900 إلف برميل يوميا، منها 250 إلف برميل من إقليم كردستان.

يذكر ان العراق وقع، خلال العام 2010، عقوداً عدة مع شركات عالمية لتطوير بعض حقوله النفطية ضمن جولتي التراخيص الأولى والثانية، للتوصل إلى إنتاج ما لا يقل عن ستة ملايين برميل يومياً، في غضون عام 2017، وتركزت تلك العقود في غالبيتها على حقول الجنوب.

http://www.alsumaria.tv/news/80709/%D8% ... 7%D9%85/ar

أضف رد جديد

العودة إلى “قهوة عزاوي”

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين وزائر واحد